انتقالي الضالع يحتفي بالذكرى الـ 56 لعيد الاستقلال الوطني

انتقالي الضالع يحتفي بالذكرى الـ 56 لعيد الاستقلال الوطني

قبل 3 أشهر
انتقالي الضالع يحتفي بالذكرى الـ 56 لعيد الاستقلال الوطني
الأمين برس/خاص

نظم المجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة الضالع، اليوم الأربعاء، حفلا خطابيا وفنيا بمناسبة الذكرى الـ 56 لعيد الاستقلال الوطني 30 من نوفمبر المجيد، برعاية كريمة من الرئيس القائد عيدروس الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي.

وبدأ الحفل الذي أقيم في الصالة الرياضية جلاس بعاصمة المحافظة، بحضور اللواء الركن محمود الصبيحي، وزير الدفاع السابق، وعدد كبير من القيادات السياسية والعسكرية والأمنية بالمحافظة، بآيات من الذكر الحكيم ثم النشيد الوطني الجنوبي ثم الوقوف دقيقة لقراءة الفاتحة على أرواح شهداء الجنوب.

وفي مستهل الحفل، رحب العميد عبدالله مهدي، رئيس تنفيذية انتقالي الضالع، بحضور اللواء الركن محمود الصبيحي، مؤكدا أن زيارة الصبيحي للمحافظة شكلت رافدا معنويا لأبناء الضالع وللقوات المسلحة الجنوبية في الجبهات.

واوضح العميد مهدي، أن المجلس الانتقالي الجنوبي يمضي بدفة القضية الجنوبية نحو طريق آمن ومستقر، وأن العالم والإقليم يتعاطى معها بكل إيجابية، لافتا إلى أن التحديات والظروف والشدائد لن تزيدهم إلا صمودا وعزيمة لاستعادة دولتهم كاملة السيادة.

وأكد رئيس تنفيذية انتقالي الضالع، أن خروج الشعب الجنوبي للاحتفال بالذكرى الـ 56 لعيد الاستقلال الوطني يؤكد على مدى صموده في وجه التحديات والظروف ووقوفه الكامل خلف قيادته السياسية، ممثلة بالمجلس الانتقالي الجنوبي، داعيا إلى بذل المزيد من الصبر والصمود والتماسك لاجتياز تبعات المرحلة والنهوض بمستقبل الجنوب وأبنائه.

وتخلل الحفل العديد من الكلمات والفقرات الغنائية التي جميعها عبرت عن أهمية الاحتفال بالذكرى الـ 56 لعيد الاستقلال الوطني الجنوبي، والتأكيد على مواصلة النضال الوطني واستعادة الدولة الفدرالية كامل السيادة.

وشدد البيان الختامي للحفل، على أهمية وقوف أبناء الضالع إلى جانب إخوانهم الجنوبيون، والضغط على الحكومة لوضع الحلول العاجلة لضمان استقرار الوضع المعيشي والاقتصادي، مشيدا بصمود القوات الجنوبية وتضحياتها الجسيمة في سبيل الدفاع والانتصار والتصدي للمليشيات الحوثية والإرهابية.

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر