ميليشيات الحوثي تضاعف أعباء اليمنيين بتسعيرة نفطية باهظة

ميليشيات الحوثي تضاعف أعباء اليمنيين بتسعيرة نفطية باهظة

قبل شهر
ميليشيات الحوثي تضاعف أعباء اليمنيين بتسعيرة نفطية باهظة
الأمين برس/متابعات

بعد 5 سنوات من الحرب التي شنتها مليشيا الحوثي (ذراع إيران في اليمن) بذريعة ارتفاع المشتقات النفطية، لا تزال تواصل حربها الاقتصادية رغم الظروف المعيشية القاسية التي تضرب السكان في مناطق سيطرتها.

 

وفي أحدث تقليعتها، أعلنت مؤخراً عن تسعيرة جديدة لجالون البنزين سعة 20 لتراً بمبلغ 5900 ريال يمني، أي ما يعادل 9 دولارات أمريكي، وذلك بسعر مضاعف عن السعر الرسمي في المحافظات المحررة والذي يعادل 3300 ريال يمني أي ما يقدر بـ5 دولارات أمريكي.

 

وترفض المليشيات خفض أسعار الوقود، إذ يذهب إلى جيوب قياداتها بعد كل جالون بنزين سعة 20 لترا فارق يعادل 2600 ريال يمني، ويقدر بـ4 دولارات أمريكي وهي تسعيرة السوق السوداء، التي تعتمدها المليشيات في كل مرة من أجل تغذية مجهودها الحربي.

 

واستبقت المليشيات الحوثية إعلانها حول التسعيرة الجديدة بتهديدات أطلقتها في خطبة صلاة الجمعة يوم أمس، وتناولت موضوع مطالبات المواطنين بتخفيض أسعار البنزين والديزل، واتهمت المطالبين بإثارة الفتن، وأنه من المخجل المطالبة بالتخفيض في وقت ما أسمته بالحصار.

 

وهدد الخطباء الحوثيون كل من يثير الفتن في هذا الظرف العصيب الذي تشهده البلاد فيجب على سلطة أمر الوقع اعتقاله ومحاسبته والتنكيل به له ليكون عبرة ولدرء الفتن التي يحيكها "العدوان للصامدين"، حد قولهم.

 

وتضمن إعلان شركة النفط اليمنية بصنعاء، الواقعة تحت سلطات الميليشيات الحوثية، اطلع عليه "نيوزيمن"، أن ما أسمته بالـ"تخفيض" سيطرأ على أسعار مادتي الديزل والبترول، ابتداء من اليوم السبت، وسط استهجان كبير من قبل المواطنين والذين عبروا عن استيائهم الشديد مقارنة بالتخفيض الحاصل في المحافظات المحررة..

 

وحسب مصادر خاصة، فإن المدعو ياسر الواحدي، وزير ما يسمى بالنفط والمعادن هو من يتحكم بتسعيرة النفط داخل المحافظات الخاضعة لمليشيات الحوثي (ذراع إيران باليمن) بشكل كامل.

 

وأوضحت المصادر أن المليشيات منذ اجتياح صنعاء بذريعة إسقاط الجرعة قبل 5 سنوات، استحدثت بإيعاز من الحرس الثوري الإيراني ما يعادل 20 شركة حوثية تحتكر استيراد المشتقات النفطية.

 

ووفقاً للمصادر فإن غالبية تلك الشركات تتبع بشكل مباشر 5 قيادات حوثية وهم: مهدي المشاط ومحمد علي الحوثي وأبو علي الحاكم وعبدالكريم الحوثي وعبدالسلام فليته.

 

التعليقات

الأكثر قراءة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر